35 وجدي عليها وجد مطعون الأبهر

35


بيت القصيد 35
وجدي عليها وجد مطعون الأبهر = أقفى يجر مسنجدٍ من عروقه
أو وجد من هو عن جواده تقنطر = بغارةٍ عيت تمدد سبوقه
أو وجد مكتوفٍ تولوه عسكر = أقفى به الجلاد بسيفه يسوقه


هذه القصيدة من روائع الفارس الشاعر الشيخ كنعان الطيار العنزي شيخ ولد علي من عنزه .

وهذه القصيدة قالها بعد أن عاد من أهل زوجته بنت عدوان بن طواله التي رحلت عنه عند أهلها ( الطواله من شمر ) ولكنها لم تعد معه وبقت عند أهلها لأسباب قد يعلمها الكثير :

يا راكبٍ من فوق حرٍ مشذر = ما دنق الرقاع يرقع رهوقه
أمه لفتنا من عمان تذكر = وأبوه من قعدان علوى عموقه
يشبه ظليم من جذيب تحدر = وإلا النداوي يوم تطلق سبوقه
يا راكبه كزه لنجعٍ بالأجفر = تلقى عشيري كنه البدر فوقه
لا وا عشيري حال دونه مصطر = عيال وا عزي لمن دار شوقه
حامين من فيد إلى حد الأقور = ومحرمين ضدهم لا يذوقه
لا وا عشيري عن هوايه تنكر = شفت الغضب يا ناس باغضاي موقه
ابو قرونٍ كنها ذيل الأشقر = ريح الخضيري والعنابر نشوقه
وجدي عليها وجد مطعون الأبهر = أقفى يجر مسنجدٍ من عروقه
أو وجد من هو عن جواده تقنطر = بغارةٍ عيت تمدد سبوقه
أو وجد مكتوفٍ تولوه عسكر = أقفى به الجلاد بسيفه يسوقه


 

الوسوم:
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.