حكاية فتاة


حكاية فتاة
الاستاذ طلال السعيد


– هذه الحكاية لفتاة من بنات البدو يقال إنها من بنات آل عريعر وليس هناك دليل على صحة كونها لبنت أبن عريعر زعيم بني خالد القبيلة المشهورة وآل عريعر تاريخهم مشهور بالجزيرة العربية وهم بغنى عن تعريفنا لهم، فالمعروف لا يعرف.
– المهم يقول الراوي أن هذه الفتاة دارت الدنيا على أهلها وكانت ابنة شيوخ معروفين وحصل أنا أغار قوم وقتلوا أهلها كلهم وهربت هي من القتل. وهناك رواية أخرى تقول إنها رحلت من قبيلتها إلى قبيلة أخرى وكان معها عبدها يقوم بخدمتها ووصلهما الخبر وهما بالطريق أن والدها قتل. خلاصة الحكاية أن العبد تجبر على عمته بعد أن عرف نكبتها بأهلها وبدلًا من أن يخدمها أصبح يأمرها بخدمته وبالغ بإذلالها. وفي ليلة سهرت وهي تبكي على ما جرى لها وعلى دورات الأيام. فأمرها العبد بأن تنام. فأنشدت تقول:

هنيكم(1) يا أهل القلوب المريحة = وما لوم عيني لو جرى دمعها دم
أبكي هلي أهل الدلال المليحة(2) = وأخواني اللي كل ما قلطوا(3) تم
يا لعبد هذي من حكايا الفضيحة = خل السهر لي وأنت يا لعبد قم نم
من أولن(4) نامر تجيب الذبيحة = واليوم يا عبد الخطا صرت لي عم

– وفي الصباح راح يوقظها فوجدها جثة هامدة. ويقول آخرون أنه ربط (قرنها) جديلتها بيده ونام فقطعت جديلتها بيده وهربت حتى فرج الله لها.


(1) هنيكم : هنيئاً لكم .
(2) الدلال المليحة : دلال القهوة نظراً لكرم أهلها .
(3) قلطوا : قدموا .
(4) من أول : بالزمان السابق .

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.