حمد المري


حمد المري
الاستاذ طلال السعيد


عرف عن قبيلة المرة شجاعة رجالها وفروسيتهم وآل مرة من القبائل المعروفة في جزيرة العرب يسكن أغلب أبناء القبيلة الآن بين قطر والإمارات حيث يتركز ثقلهم هناك. يقول الراوي:
– هذا حمد الغيهبان المري من أبرز فرسان آل مرة، وكعادة البدو يفخرون بأفعالهم ويفاخرون بها ولكنهم لا يقولون إلا الصحيح حيث يطابق القول الفعل، فحصل أن كل فارس أخذ يفخر بأفعاله فسئل حمد فقال أنا فروسيتي بنيت على ثمان فقالوا ما هي؟ فأنشد يقول:

لا عدت أفعال الرجال فعدلي = من الجود عدولي ثمانن خصايلي
الأولة نقال عجفة جاري(1) = يروح يمدح جودتي مع جمايلي
والثانية ما ينب قنن قامح = بين الرجال ثقيلين ومحايلي(2)
والثالثة حامل خدورن ليا جذت = حامي الثبار من الطمور الصايلي(3)
والرابعة عيد الركاب اليا لفت = لا جات من دارن لدارن هزايلي
والخامسة قيدوم(4) دهبا جرده = ضراب روس قبايلن بقبايلي
والسادسة نقال سيف ارخم = عابيه(5) للعدوان والا العايلي
والسابعة نقال عرق أدهم = منه الدما عرض الدروع هشايلي
والثامنة لباس ثوب أبيض = وكلن بفعله بالمثايل قايلي


(1) يفخر أنه يتحمل من جاره كل ما حصل والعجفة هي الخطأ .
(2) يفخر بأنه إذا دخل المجالس أخذ مكانه فلا هو الذي يطرد ولا يترصد الأخبار .
(3) إذا وقع الفرس من فرسه يفخر بأنه يحميه .
(4) قيدوم : المتقدم الذي يتبعه من معه .
(5) عابيه : موفره أو مستخلصه للطلب حينما يأتي العدو أو العائل .

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.