الشاعر مرزوق بن مبشر الحثل


 الشاعر مرزوق بن مبشر الحثل
الاستاذ عبدالله بن رداس


قال الشاعر/ مرزوق بن مبشر الحثل الحربي موجهها للشاعر عبدالله بن رداس
الشاعر مرزوق بن بشر الحثل من الحصنان من مزينة من حرب، شاعر يبادر بالثناء على من يستحقه، بخلاف من لا يوردون الثناي إلا عند الحاجة، ومن ذلك قصيدته التالية:

لعل ابن رداس من خير في خير = غصن الندى شرب الندى من جذوعه
شرب الندى وأسقى الندى دون تقصير = ومن طيب عرق العرق تشرب فروعه
إن صار بالواجب ورود ومصادير = ذباح روحه دون واجب ربوعه
يطب دون الواجبة جمة البير = أمواج زبران البحر ما تروعه
قنوف المزون الشامخات المزابير = عزمه تصدر روسها في طلوعه
عن واجبه لوحط قدمه زمهرير = رجله عزوم وروح جسمه بتوعة
لو حط قدامه صليب ودواوير = إذا مشى بدرب صعيبٍ رجوعه
ما يراقب الواجب بشوف النواظير = يقيس مضمونه بشبره وبوعه
ماضيه بالعنبر كتب له تقارير = ولا أقول كامل غير ياقل نوعه
رجلٍ حفظ سلم الرجال المشاهير = يا اللي بلغ قولي قواعد سموعه
افهم كلامي والمعاني على ضير = والبعض منها يالفهيم مهزوعة
يا فاهمٍ معناي من غير تفسير = النفس ما هي لاكثر الشرح طوعة
تمشي سناد ولا تحب المحادير = ولا هي بعباد العباد مخدوعه
تشرح عن اللي يكسبون المغاتير = والعكس يلقى من يشبع ظلوعه
يجيه من يدهن له السير ويسير = وياكل لحم ما بين كفه وكوعه
يبدي معه بالشر من دون تحذير = ويرسل على راسه قذائف دروعه
يصوره تصوير من غير تصوير = وإذا نشر دفه برد حر جوعه


 

جميع الحقوق محفوظة © الراوي – سالفة وقصيد.