391 (( بشير تفرح))


391 (( بشير تفرح))
الاستاذ محمد العبودي


أي: أنت بشير لابد ان تفرح بالبشارة. يقوله: من بشر بخير.
وهو كقول ابن الفارض:

أهلا بما لم أكن أهلا بموقعه = قول المبشر بعد اليأس بالفرح
لك البشارة، فأخلع ما عليك فقد = ذكرت ثم على ما فيك من عوج

وقال آخر:

متقبل من حيث جاء حسبته = لقبوله في الناس جاء مبشرا


 

جميع الحقوق محفوظة © الراوي – سالفة وقصيد.