459 ((تخفيف و رحمة))


459 ((تخفيف و رحمة))
الاستاذ محمد العبودي


يقولونه عندما يفارقهم ثقيل يودون فراقه او بغيض يحبون رحيله.
و هو مأخوذ من لفظ الآية الكريمة، ( ذلك تخفيف من ربكم و رحمة )


 

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.