550 ((الجمل كروي و المحجان من الشجرة))


550 ((الجمل كروي و المحجان من الشجرة))
الاستاذ محمد العبودي


كروي: وصف للجمل و هي محرفة عن كلمة كراء او هم نسبوه الى الكراء.
و المحجان: ( بكسر الميم و سكون الحاء ثم جيم ) هو: المحجن، و هو عصا معطوف الطرف.
و المعنى: ان الجمل كراء و المحجن من الشجرة.
و أصل المثل فيما يقال: ان رجلا رأى آخر يضرب جملا بمحجن ضربا شديدا فسأله: لماذا يضربه هكذا ؟ الا يخاف على الجمل او على المحجن على الأقل ؟ فقال هذا المثل يريد: لست مشفقها على الجمل لأنه ليس ملكي و لا يهمني ضرره، و لست خائفا على المحجن ان ينكسر، لأني أخذته من الشجرة دون ثمن، يضرب في وصف حال المال الذي يسلمه صاحبه الى مستعير او مستأجر.
و يشبه من الامثال العربية القديمية: ( ضربه ضرب غرائب الابل أي: الابل الغريبة.
و المثل الاخر: ( من أضرب بعد الامة المعارة ؟ )
و قال بشر بن ابي خازم:

وجدنا في كتاب بني تميم = أحق الخيل بالركض المعار

و تقول العامة في تونس: ( بهيم في كراه، لا يرحمه و لا يرحم مولاه و بهيم: حمار. و مولاه: مالكه. و في السودان: ( الحمار عارية، و الجعبة قوية )


 

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.