980 (( زينها وتزين لك ))


980 (( زينها وتزين لك ))
الاستاذ محمد العبودي


الضمير فيه للنية او الفعلة ، وزينها : من الزين ضد الشين
اي : اجعل نيتك او فعلتك حسنة تجن ثمرة ذلك حسنات ، يقال في الحث على قصد الخير وفعله
وبعضهم ينطق به هكذا : زينها من يم الله وتزين لك
ويم الله اي : فيما بينك والله .من قولهم : رحت يم فلان اي : تيممته وقصدته
ومثله قول الشاعر :

حسن النية ما استطعت ولا = تتبع في الناس اسباب الهوى
انما الاعمال بالنيات من = ينو شيئا فله ما قد نوى


 

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.