1134 (( صانع ولا له قدر ))


1134 (( صانع ولا له قدر ))
الاستاذ محمد العبودي


الصانع عندهم : هو الحداد والصفار …والمراد هنا : الصفار .
اي: هو صفار وليس له قدر مع أنه يصنع القدور لغيره وهذا كمثلهم الآخر : ” نجار ولا له باب ” . يضرب لمن يصنع الشئ لغيره ولا يصنعه لنفسه ، وفى معناه من الامثال الشائعه فى مصر والشام : ” الاسكافى حافى والحايك عريان ” .


 

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.