1357 ((علمى عليك ))


1357 ((علمى عليك ))
الاستاذ محمد العبودي


أي : لا أعلم من الأمر إلا ما تعلمه .
يقوله الجاهل بالشيء لمن يسأله عن معرفته به .
وهو عند اللبنانيين بلفظ : ” علمي وعلمك سوا ” وكان مستعملا في القديم إذ أورد الإمام ابن الجوزي في قصة طويلة جاء فيها  ان فنى تغيرت صحته ونحل جسمه من أثر حب كان يخفيه وان صاحباً له سأله أهله عنه فقال لهم : ” والله علمي به إلا كعلمكم ، ولقد سألته عن حاله ، فما يخبرني بشيء ” .


 

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.