1709 (( كل يطلعه الله على قدر نِيَّته ))


1709 (( كل يطلعه الله على قدر نِيَّته ))
الاستاذ محمد العبودي


أي : كل شخص يُثيبه الله على قدر نيَّتهِ إن خيراً فخير ، وإن ْ شراً فشرّ .
يضرب في الحث على قصد الخير ، ونية الصالح للناس . الظاهر أنَّ أصله مستوحى من الأثر (العبد محمولٌ على نيَّتِه) أورده العجلوني وأوضح أنه ليس بحديث  .


 

Comments are closed.