رغب عن زوجته فرغبت عنه عشيقته


رغب عن زوجته فرغبت عنه عشيقته
الراوي منديل الفهيد


هناك صانع ( حداد ) شجاع كريم وبينه وبين فتاة عشق بريء فقالت له اترك صنعتك وطلق زوجتك وأتزوجك .
ففعل ذلك إلا أنها تراجعت عن الزواج منه , لأن لقب الصانع لازمه وصار الناس يقولون : فعل الصانع كذا , والصانع ذبح القوم .. إلخ .
فلما رفضت الزواج منه تأسف على ترك صنعته وطلاق زوجته دون سبب وقال :

يا الله بطشاش على الخد رشاش  =  تصبح قنوفه غب وبله مشاويش
عند الضحى لمروي الضان درهاش  =  فرحوا بزود الما عليهم غطاريش
يازبن انا وياك طاسة ومنقاش  =  وزود الهوى من بيننا زبدته ويش
قطعتني من مسلك فيه معتاش  =  ومن مزة بين الثمان المهابيش
سميها يزرع على ساحل الطاش  =  يجلب على الاروام حمر الطرابيش
والاسم الآخر مدركه من هاش  =  قولوه لاسمه يا العيال المداغيش (1)


(1) يقال للفارس : ونعم . واسمها هي نعمة .

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.