884

Share


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


حين يحاول العاذل تعزية المحب عمن يحبه فإن محاولاته وتبريراته تذهب أدراج الرياح، وقد ينفجر قلب المحب ويعبر عما في داخله بكلام قد ينسف كل ما حاول بناءه ذلك العاذل الذي يجاول تعزيته عن حبيبه كقول هذا الشاعر :

54 يا معزي القلب عن عزه = ما هو عن العسوجي عازي
55 إن أقبلت فزله فزه = وإن انكفت يشرف النازي


54- العسوجى، العسوجية: الفتاة الغضة الجميلة مفتولة المقام، يقول يا من يريد تعزيتى عما أريد فأقصر، لست عازياً عن تلك الفتاة الجميلة ممشوقة القد.
55- فز: أرتعش من شدة الشوق، انكفت: انصرفت، النازى: المرتفع، يقول إن أقبلت على أرتعش قلبى شوقاً أليها وإن أدبرت فإنه يصل إلى أعلى مستواه.

Share
جميع الحقوق محفوظة © الراوي – سالفة وقصيد.