950


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


الشاعرة مويضى بنت أبي الحنايا البرازية المطيرية رحمها الله سبقت ترجمتها وكان من شأنها أن زوجها مازحها ذات يوم فيما يحدث غالباً بين الأزواج من مزاح ونقاش ونزاع وفي لحظة غضب قال لها: لقد أعجبك بنفسك طول حجبك؟ فغضبت من هذا القول، والحجبتان أعلى الردفين مما يلي رأس الورك وهي كلمة فصيمة وترجمت جزعها من قوله على الفور بقولها :

192 طول الحجب ما عذر بن كل قبا = يوم اللقا ما يركبه قاصر البوع
193 إقعد ببيتك جعل بيتك يهبا = لعل بيتك بين الابيات مشلوع
194 وعسى الصغير بيننا ما يربى = عساه ما يلعب على فرخ جربوع


192- الحجب: أعلي الأرداف مما يلي رأس الورك فصيحة واحدتها حجبة, عذر بن: العذروب العيب, قبا: القبا الفرس مرتفعة الأضلاع فصيحة, اللقا: التقاء الفرسنا في المعركة, قاصر البوع: كنية عن الرجل الردئ . تقول إن ارتفاع الحجبتين لم يعب القباء من الخيل التي لايركبها إلا الفرسان المشهورون في يوم المعركة ولا يركبها الرجال الخاملون .
193- يهبأ: ينشأ, يعل: لعل بإبدال اللام إلي ياء, مشلوع: منزوع. تقول واجلس في بيتك لعل بيتك أن ينزعه الأعداء من بين بيوت الفريق .
194- الجربوع: اليربوع ومن عادة أهل البادية ومن بقربهم من القري والأرياف إذا اصطادوا اليربوع أعطوه الصبيان والأطفال ليلعبوا به فهو عندهم لعبة, تقول عسي ألا أحمل منك ويحصل لي منك طفل يلعب مع الأطفال والصبيان علي فراخ اليرابيع لاعتقادها إن هذا المولود لن ينفعها مادام هذا ولده .

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.