1027


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


يحكي ان الامام علي ابن ابي طالب رضي الله عنه وصف سفانة بنت حاتم الطائي عند قدومها مع اسري طئ حينما بهره جمالها و اعجب بها ومال الي طلبها ان تكون من فيئة لاكن الرسول صلي الله عليه وسلم اعتقها اكراما لأبيها كما هو متواتر في عدد من المصادر ولا مانع من ايراد هذا الوضف واعطاء رأينا فيه :((جارية حماء حوراء العينين ،لعساء ،لمياء ،عيطاء ،شماءالانف ،معتدله القامة ،ردماء الكعبين ،خدلجة الساقين ،لفاء الفخدين ،خميصة الخصر ،ضامرة الكشحين ،مصقولة المتنين )) وبعض هذة الصفات لا يعرفها الا من تجردت المرأة امامه مما يتنافي مع وضع سفانة التي جاءت في حاله سبي واسر ضمن نثاء طئ عندما غزا علي ابن ابي طالب طئ مما يوجب الشك في بعض الصفات الواردة في النص بالضافة اللي انها لم تكن جاريه حيث توفي ابوها حاتم نحو عام 605 او 610م وكانت حين وفاته فتاه وحدث الاسر في السنة الثامنة من الهجرة التي توافق 629م وهذا يعني انها قد اصبحت نحو 35 سنة من عمرها وهذه الصفات قد لا تنطبق علي امرأة بهذا السنة اذ ان هذه الصفات قد تتوافر في فتاه من سنة 20-25 سنة ونادرا ما تنطبق علي من هي في عقد الاربعين .


جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.