1035


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


الشاعر عبد الله بن فرحان القضاعي رحمه الله سبقت ترجمته له مواقف طريفة مع الحيوانات كما سبق ان أشرنا الي ذلك في حديثه مع ثوره ، وها هو الآن يستثير جمله علي ترك الفلاحة وبيع نخليه لكن الجمل لا يؤيده في ذلك عندما قال :

378 وش هقوتك يا سمير ببيع الغوالي = لا صرت للي يستشيرك نصوحي

فقال مجيبا نفسه علي لسان الجمل :

379 ليا صار لك راي علي شف بالي = وانته صدوق لا تحب المزوحي
380 لا انته من اللي يشتغل بالريال = ولا انته من اللي بالبنا درتروحي
381 اشتن بشأن اللي علي عرش عالي = ما تنفع الفية خطاه السدوحي
382 مغاني المؤمن وكسب الحلال = نسف الرشا من فوق خطو الصيوحي
383 لادوبحن بالطلع مثل المحال = للي هدي الله يكسبن المدوحي


378- وش هقوتك:ماذا ترى ، سمير :اسم جمله، الغوالى،النخيل ، يستشير جمله قائلا ماذا ترى فى بيع هذه النخيلات الغالية فى نفسى واذكر ناك صادق النصح .
379- ليا: إذا، علي شف بالي: علي ما اريد، يقول اذا كان لك رؤيا علي ما اريد وانت صادق ولا تحب المزاح فلا تبعها .
380- البنادر: جمع بندر واساسها فارسي تعني المرفأ او الميناء وهي هنا تعني من يشتغل بالتجاره .
381- اشتن: ليكن شأنك، الفية: الفئ وهو ظل مابعد الزوال فصيحة،
السدوح: وهو الذي ينتقل من مكان الي مكان يضطجع هنا وهناك طلبا للراحه، يقول ليكن شأنك العمل والجد والاجتهاد وأعلم أن متابع الظلال والفئ لن ينفع احدا بشئ .
382- الرشا: الحبل الذي يظهر الدلو من البئر فصيحة، خطو: بعض الصيوح المحالة إذا كان لها صوت اثناء السني، يبين له رأيه بقوله ان مغاني المؤمن وكسب الرزق الحلال يأتي بسقي نخيلاتك بأن تركب رشاء الدلو علي المحاله وتسني عليه .
383- دوبحن: أدبحن، المحال : جمع محاله البكره الكبيره فصيحة، يقول هذه النخيلات اذا تراكم الطلع بفروعهن واستدارت العذوق في فروعهن مثل استداره أسنان المحالة فهن اللواتي يستحقن المدح .

 

جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.