1044

Share


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


لا أشد على الإنسان من ظلم ذويه، فهو أشد وقعاً على النفس من أي ظلم أو حيف يأتيه من الآخرين وقد أكثر العرب من ذكرهذا الجانب منهم على سبيل المثال طرفة بن العبد حين قال :

وظلم ذوي القربى أشد مضاضة = على المرء من وقع الحسام المهند

وهذا الشاعر الشعبي الذي لم أهتم لمعرفة اسمه يقول :

396 واونتي ونة الجالي = اللي جلي عن بني عمه
397 من أول عندهم غالي = واليوم مطلوبهم دمي


396- يتألم ويقول أنني أئنُّ مثل أنين من جلا عن بني عمه وهم الأقربون إليه.
397- يقول إنه بالأمس كان عزيزا عندهم وغاليا عليهم ولكنهم اليوم يريدون إراقه دمه.

Share
جميع الحقوق محفوظة © الراوي – سالفة وقصيد.