1103


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


التقي الشاعر بأخر في منتصف النهر أحدهما قد أفاض مع الشارع والآخر قد أصعد فقال أحدهما ” ما ودك ” فرد عليه الثاني ” مقدار ” ومضي كل في سبيله وكان الأخر رفيقاً له لم يفهم معني ما قالاه فقال لصاحبه ما معنب ” مقدار ” التي رددت بها علي رفيقك يجملته ” ماودك ” ؟ فقال : إنه يقول ” يا خليف ما ودك تتقي عن الشمس ” فقلت له : ” مقدار ما تبرد لواعج شعقها ” فقال رفيقه لا أصدق حتي أسأل الشاعر الثاني , وهنا عاد مسرعاً حتي لحق بالشاعر الأخر فقال له ماذا قلت لفلان , فقال قلت له : يا خليف ما ودك تتقي عن الشمس واتوقع انه يرد علي بتكمله كلمة ” مقدار ” في شطر يكمل البيت فيا تري ماذا قال ؟ فقاله لقد قال : ” مقدار ما تبرد لواعج شعقها ” فتعجب هذا سرعة البديهة عند الشاعرين .


جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.