1228

Share


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


على من الهبير من الأسلم من شمر عاش في مواطن قومه قرب جبل سلمى في منطقة حائل وكان كريماً شهماً صاحب إبل وقد حل بالناس مجاعة في شح الطعام فلا يجدون من الطعام إلا حليب الإبل يغتبقون منه في المساء عشاء لهم ، وكان يحلب إبله فإذا جمع حليبها في أوعية نادى في الناس أن تعالوا إلى الحليب فيأتي الناس ويغتبقون ، وكانت عنده ناقة رغاية إذا اقترب منها ليحلبها رفعت صوتها بالرغاء حيث يسمع رغائها من مسافة بعيدة ، وفي نهاية الأمر صار يؤخر حلبها في آخر ما يحلب وقال لرفاقه ومن حوله إذا سمعتم رغاء الناقة فهلموا إلى الحليب فإذا سمع الناس صوت رغائها أقبلوا إليه ولقب بصاحب أو راع “الرغاية” .


 

Share
جميع الحقوق محفوظة © الراوي – سالفة وقصيد.