1240


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


أبو الطيب الطبري ، طاهر بن عبد الله بن طاهر بن عمر شيخ الشافعية ، وإمام عصره ، صنف من الأصول والجدل وغير ذلك ، وكان له ولأخيه عمامة وقميص ، إذا لبسها هذا جلس الآخر بالبيت من قلة وقال في ذلك القاضي أبو الطيب :

قوم إذا لبسوا ثياب جمالهم = لبسوا البيوت إلى فراغ الغاسل

بلغ 260 سنة وهو صحيح العقل والفهم والأعضاء يفتي ويقضي ويشتمل وليس به إلا على الفقر ، وكان رحمه الله من نوابغ العلماء ، بل هو أول من أفتى الفتاوي الشافعية ، وصادقه عليها أشهر علماء ذلك العصر ، وكثيراً ما قضى في الحق فكان على الخصوم الإذعان وكان على بؤسه وسوء حاله مغتطباً بروحانيته ، سبح في بحار العلوم ، لاستخراج الدرر الوهاجة ليبهر بها الناس ، وكان لا يسأل الناس فضل نوالهم ، ويتباعد عن قصور الأمراء ، ومحافل الأغنياء لا تكرماً منه بل حرصاً على سمعته , وبالجملة فقد كان يمثل في تقشفه وروعة زهد الخلفاء الراشدين ، لا تأخذه في الحق لومة لائم ، وله من تصانيفه ما تفتخر بها الأجيال ، وتتحدث بنفاستها العصور جزاه الله عن العلم وأهله خير جزاء ، توفي رحمه الله فقيراً معدماً سنة 450 هـ 1058 م .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.