1313


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


الوضيحي الشاعر المشهور واسمه بصري بن عكرش الوضيحي الشمري رحمه الله وقد أحصيت له أكثر من 20 قصيدة ومقطوعة موجودة بكتابنا شعراء الجبل الشعبيون وقد سبقت ترجمته وهذه إحدى مقطوعاته اللطيفة .

91- يا زين ما ترحم شقي بلي بك = مثل الخلوج وحاير عند بابك
92- لولا البلاوي كان أنا ويش لي بك = لا صار ما تأتي على ما هقى بك
93- وثلاث شارات من الريم هي بك = عنق وعين والحذارة ترى بك
94- وجدايل شقر على حد جيبك = وردايف تطوي مع اللي عدا بك
95- خطو الرفيق اليادرى ويش عيبك = يغز شابوش مع اللي عدا بك
96- وخطو الرفيق ليادرى وش مصيبك = يركض على اللازم على حد ما بك


91- الخلوج : الناقة ذات الخوار تحن وتخلج عليه ينادي الشاعر محبوبته متوسلاً إليها ألا ترحمه وقد ابتلاه الله بحبها وأصبح يحن ويزن حائراً عند بابها لا يبرحه .
92- ويش لي : أي شيء لي ، هقى بك : أتوقع منك .
يقول لولا البلاوي ما الذي يربطني بك إذا كنت لا تأتين على ما أتوقعه منك .
93- يقول وبك ثلاث إشارات من الرئم وهي العنق والعينين والحذر والنفور نراها فيك.
94- يضيف إشارة أخرى وهي جدائل الشعر على جيب الصدر والردفين التي تطوي الثياب عند المشي .
95- خطو : بعض ن ويش : أي شيء ، يغز : ينصب ويرفع شابوش علامة التشجيع والمساعدة .
يقول بعض الذين تعدهم رفاقاً وهم على العكس فإنهم يبحثون عن عيوبك وإذا رأوا أحداً يريد أن يؤذيك ساعدوه على أذيتك .
96- وعلى عكس هذا بعض الرفاق إذا رأى عليك ميلاً من أحد فإنه يقف إلى جانبك ويساعدك بقدر ما يستطيع .

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.