1358


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


دخل محمد بن واسع على قتيبة بن مسلم الباهلي فقال : إني أتيت لك في حاجة فإن شئت قضيتها وكنا جميعاً كريمين ، وإن شئت منعتها وكنا جميعاً لئيمين ، قال ابن عبد ربه صاحب العقد الفريد : أراد إن قضيتها كنت كريماً بقضائها ، وكنت أنا كريماً بسؤالك إياها لأن وضعت طلبي في موضعها ، فإن لم تقضها كنت أنت لئيماً بمنعك وكنت أنا لئيماً بسوء اختياري لك .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.