1371


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


قال عمر بن عتبة لمعلم ولده : ليكن إصلاحك لولدي إصلاحك لنفسك ، فإن عيونهم معقودة بعينك ، فالحسن عندهم ما صنعت ، والقبيح عندهم ما تركت القدوة الحسنة ، عملهم كتاب الله ، لا تكرهم عليه فيملوه ، ولا تتركهم عنه فيهجروه ، علمهم من الحديث أشرفه ، ومن الشعر أعفه ، ولا تنقلهم من علم إلى علم حتى يحكموه ، فإن ازدحام الكلام في القلب مشغلة للفهم ، علمهم سنن الحكماء وجنبهم محادثة النساء (يالها من خطة محكمة) .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.