1393


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


روي أن حاتم الأصم قال لأولاده : أني أريد الحج فبكوا وقالوا : من تكلنا ؟ وكان له بنت فقالت : دعوه يذهب فليس برزاق ، فخرج فباتوا جياعاً ، فجعلوا يوبخون تلك البنت فقالت : اللهم لا تخجلني بينهم ، فمرَّ بهم أمير البلد ، فقال لبعض أصحابه : أطلب لي ماء ، فناوله أهل حاتم كوزاً جديداً به ماء بارد ، فشرب وقال : دار من هذه ؟ فقالوا : دار حاتم الأصم فرمى فيها منطقة من ذهب (والمنطقة حزام به ذهب) وقال من أحبني وافقني (أي فعل كفعلي) فرمى العسكر أي ما معهم من مال ، فجعلت البنت تبكي فقالت أمها : ما يبكيك وقد وسع الله علينا ، فقالت : لأن مخلوقاً نظر إلينا فاستغنينا فكيف لو نظر الخالق إلينا .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.