1506


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


سأل ابراهيم السندي رجلاً من وجوه أهل الكوفة لا يستريح قلبه ، ولا تسكن حركته في قضاء حوائج الناس وإدخال السرور إلى قلوب الضعفاء : أخبرني عن الحالة التي خففت عنك النصب ، وهونت عليك التعب ، في القيام بحوائج الناس ما هي ؟ ، قال : قد والله سمعت تغريد الطير بالأسحار ، وفي فروع الاشجار وسمعت خفق أوتار العيدان وترجيع أصوات القيان ، فما طربت من صوت قط طربي من ثناء حسن ، ومن شكر حر لمنعم حر ، ومن شفاعة محتسب لطالب شاكر ، فقال له : لله أبوك لقد حشيت كرماً .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.