1674


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


قيل إن جارية عرضت على الرشيد (هارون الرشيد) ليشتريها فتأملها وقال : لولا كلف بوجهها وخنس بأنفاسها لاشتريتها فقالت يا أمير المؤمنين اسمع من وأنشدت :

ما سلم الظبي على حسنه = كلا ولا البدر الذي يوصف
الظبي فيه خنس بين = والبدر فيه كلف يعرف

فعجب الرشيد من فصاحتها وأمر بشرائها .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.