1731


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


كان الحارث عبد الله بن أبي ربيعة وعمرو بن عبيد الله بن صفوان ما يكادان يفترقان ، وكان عمرو يبعث إلى الحارث في كل يوم بقربة من البان إبله ، فاختلف ما بينهما ، فأتى عمرو أهله فقال : لا تبعثوا للحارث اللبن ، فإننا لا نأمن أن يرده علينا ، وانقلب الحارث إلى أهله وقال : هل أتاكم اللبن ؟ قالوا : لا ، فلما التقى الحارث بعمرو قال : يا هذا لا تجمعن علينا الهجر وحبس اللبن ، فقال عمرو : أما إذا قلت هذا فلا يحملها إليك غيري فحملها من ردم بني جمح إلى أجياد (حيين بمكة) .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.