1734


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


حدث أبو جعفر محمد بن القاسم الكرخي قال : عرضت على أبي الحسن علي بن محمد بن الفرات رقعة في حاجة لي ، فقرأها ووضعها في يده لم يوقع عليها بشيء ، فأخذتها وقمت وأنا أقول متمثلاً من حيث يسمع هذين البيبتين :

وإذا طلبت إلى كريم حاجة =  وأبي فلا تعقد عليه بحاجب
فلربما منع الكريم وما به = بخل ولكن سوء حظ الطالب

فقال : قد سمع ما قلت ارجع يا أبا جعفر بغير سوء حظ الطالب وقد سألتمونا حاجة ، فعاودونا فإن القلوب بيد الله تعالى فأخذ الرقعة ووقع عليها بما أردت .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.