1737


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


مقوم الناقة ، لقب طغى على اسمه ، وهو من الحكام الإداريين في اليمامة في العصر العباسي ، وذلك لقوله في خطبته : أيها الناس إياكم والجرأة على الله تعالى ، فإن الله قد أهلك أمة من الأمم بسبب ناقة تساوي 300 درهم (ويعني بذلك ناقة قوم صالح وكان الوالي والحاكم الإداري في ذلك العهد هو الذي يخطب في الناس يوم الجمعة ، ومن ذلك العهد لقبوه مقوم الناقة) .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.