1750


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


أصر علي الشاعر جلعود بن لافي الهمزاني رحمه الله ورجاني أن أنشر هذه القصيدة بتاريخ 1 /8 /1426 هـ حين قال :

229- لعبد الرحمن السويدا الشكر تحريره = شكرا الوفا والاخا باستاذنا الوافي
230- إنسان للناس بان إخلاص تقديره = يستاهل إظهار شكر وافر يكون متعافي
231- يستاهل المحترم بالوصف والسيرة = يذكر بخيرٍ وإن يكون متعافي
232- من جاد بالجهد بأعماله وتفكيره =  حاز الغلا والرضا من كل الأطراف
233- عبد الرحمن السويدا من كتب غيره = بمؤلفات صلا بعطوها الصافي
234- معاني تم بالصفحات تسطيره =  نوَّار عشب زها بفياض الأرياف
235- في كل شي يفيد الناس والديرة =  كتب عنه شي من فن الأدب شافي
236- الشعر والشعرا والطيب والجيرة = وقصص كثيرة به الإحسان والجافي
237- والمطبعة مستمرات مساميرة =  في طبع كتب تفيد أشكال وأصناف


229- يقول إنني أهدي شكر الوفاء ولا خاء للمعنى .
230- يقول إنه قد بان للناس خلاصة تقديره ويستأهل الشكر .
231- يقول إنه يستأهل التقدير الشكر من بانت للناس سيرته حسنة ويسرني أن أعلم عنه أنه بخير وعافية .
232- يقول إن من جاد بالحمد بأعماله وتفكيره وحاز المحبة والرضا من الناس .
233- يقول من كتب مثل ما كتب من الكتب ؟ التي تفوح عطورها الصافية ز
234- يقول لقد سطر من الصفحات التي تشبه الأزاهير الفواحة بالرياض الريانة في الأرياف والبراري .
235- يقول إنه كتب في كل شيء ينفع الناس والبلد كتب عنه بفن من الفنون .
236- يقول إنه كتب عن الشعر والشعراء والكلام الطيب وحسن الجوار والقصص الكثيرة بها الإحسان وضده .
237- يقول ولازال يكتب والمطابع تطبع من إنتاج فكره المفيد .

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.