1795


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


سمعت هذه الأبيات للشاعر عبد الله بن هذال القريفة وربما يكون لها بقية فأوردتها :

257- يا جماعة كيف ما بيكم حميَّا = كيف صيَّاح الضحا ما تسمعونه
258- المراجل ما تهيا ها لسويا =  كود من عض النواجذ من سنونه
من لحوم الدَّانية شفت الجفيا = من قصد درب الشكالة يذهتونه
259- لا بغيت الشردرب الجود عيَّا =  حالف ما ارضى لنفسي بالمهونة
260- ولا علينا من حكايتا لقفيَّا = كان رزقي عندهم قل يقطعونه


257- حميا : حمية . يتعجب هذا الشاعر من جماعته كيف لا يجد فيهم حمية ويأتي الصياح والمستنجد ضحى ولا يسمعونه .
258- المراجل : جمع مرجلة وهي أفعال الرجولة ها السويا : هكذا وبهذا الأسلوب ، كود : إلا و غير ، النواجذ آخر الأسنان من جهة الحلق وتسمى ضروس العقل . يقول لا يدرك أفعال الخير سوى من عض نواجذه في الجلد وصبر على ما يأتيه .
259- بغيت : أردت ، عيا : أبي يقول إذا روادتني نفسي أن أنتبع طريق الشر أبت نفسي إلا اتباع طريق الخير .
260- القفيا : الحكايات التي تقال من وراء الظهر يقول إنني أسير على طريق الخير غير مبال بما يقال من الكلام من وراء ظهري وإن كان عند هؤلاء الذين يتكلمون رزقي فقل لهم يقطعونه .

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.