1873


الاستاذ عبدالرحمن السويداء


نعمة الكهرباء التي أنعم الله بها علينا ، وأصبحت العمود الفقري لحياة الناس ، بل أصبحت روح العصر وعمر تواجدها بالمملكة نحو خمس وسبعين سنة حينما بدأت ، وأول ما وجدت في المدن الرئيسة مكة المكرمة والرياض وجدة والدمام ، ثم توسعت إلى المدن المتوسطة بالتتابع وبدأت أول الأمر بمولدات صغيرة يغطي الواحد منها شارعاً أو حياً من الأحياء أو المدينة بأكملها ، فكان الحرم المكي أول مكان أضيء بالكهرباء ففي 1 /8 /1347 هـ 1928 م تمت إضاءة المسجد الحرام بالكهرباء حيث بلغ مجموع المصابيح في الحرم ألف مصباح (لمبة) على ماكينتين كبيرة وصغيرة بالتناوب . ثم جاءت ينبع بعد ذلك حين قامت بلدية ينبع بإضاءة البلدة لأول مرة في 28 /2 /1349 هـ 1930 م بمقادير من الأضواء (لوكسات) وعلقتها في شوارع البلدة ، ثم صدرت أوامر عليا بتأسيس الشركة الوطنية للكهرباء بالرياض في 26 /4 /1365 هـ 1945 م . ثم بدأت شركة كهرباء الطائف بتوزيع التيار الكهربائي على المساكن والمحلات التجارية وإلغاء المولدات الخاصة وذلك بتاريخ 20 /4 /1369 هــ 1949 م ، وفي 8 /11 /1371 هــ 1951 م تم تشغيل المراوح لأول مرة في الحرم المكي وكانت تشغل في أوقات الصلوات فقط ،  تلى ذلك صدور أوامر ملكية بالموافقة على منح الشركة السعودية للكهرباء بإضاءة مساكن الموظفين في مكة المكرمة وذلك بتاريخ 19 /6 /1369 هــ 1949م  وعقب ذلك بدأت شركة القوة الكهربائية في مقاطعة الظهران بإنارة المدينة بالمصابيح الكهربائية في 10 /4 /1370 هــ 1950 م ثم قامت الشركة الوطنية السعودية للكهرباء بأول عمليات الإنارة لأحياء وشوارع الرياض في 25 /7 /1372 هــ ، وبدأت المدن الأخرى تأخذ نصيبها من الكهرباء وفي 25 /8 /1408 هـ افتتح الملك فهد بن عبد العزيز –رحمه الله- مشروع كهرباء حائل المركزي الذي يخدم 294 مدينة وبلدة وقرية . وإني لأذكر مدينة حائل عام 1380 هــ 1958 م وأحياء المدينة يضاء كل حي بمولدات صغيرة للإضاءة فقط من وقت حلول الظلام في الليل وحتى الساعة الرابعة (غروبي) العاشرة (زوالي) ثم تطفأ المولدات ويعود الناس إلى السرج والأتاريك (باتروماكس) وكذا الحال في البلدات والقرى الذين يرغبون إدخال الكهرباء إلى بلداتهم وقراهم فما تأسس مشروع الكهرباء المركزي المشار إليه انتهى دور المولدات الصغيرة ، وفكرة توليد الكهرباء واحدة من المولدات الصغيرة والمولدات الضخمة التي تعمل على مدار الساعة وتمون المدن والمصانع والمزارع بالطاقة الكهربائية على مدار الوقت .


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.