قصيدة في القنص للشيخ متعب بن فهد الهذال


قصيدة في القنص للشيخ متعب بن فهد الهذال
الراوي عبدالله بن دهيمش بن عبار


وهذه القصيدة للشيخ متعب بن فهد الهذال يسند على حجي بن ضيدان ابن هيازع و يتوجد على الطير :

يا مل قلب فطنه شلعت الطير = ما كن ماضي لي جمايل نساني
أن لايع الخضراء ولا له شمادير = ما قال أنا ليه خوي وتناني
فطن عليه مراح روس الشناخير = وعشاه من بيض الثنادي سماني
متى يا حجي يوم نرشد على خير = ومتى نوادع سرها والفداني
نبي ندور الشيخ حامي المقاصير = ريف الهجافا كان شان الزماني
ومتى تزوع اسلافنا والمضاهير = وبالروض تبنا مشيدات المباني
ومقامنا بين الرياض المخاضير = ويبدي علينا من بعيد وداني‏
ونبي السبايا معسكرات المسامير = فرحان هو وديعهن بالأواني
وأن اعتلوا قب المهار المناعير = الجوخ يزها ملونات الكباني
في ساعة غارن وراضن شنانير = والغلب عند معربات الحصاني ‏
نوب نجيب الفود روس الخواوير = صفر وشقح وخالطه ويضحاني
مره عليهن جايبين المغاتير = ومره يجن ما غير هز العناني
ومره يجنك بالنشاما مصادير = متفقدات الغوش طلق اليماني ‏


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.