قصيدة هادي اللميع يثني على المواهيب


قصيدة هادي اللميع يثني على المواهيب
الراوي عبدالله بن دهيمش بن عبار


وهذه القصيدة للشاعر هادي اللميع العياشي قالها عندما غادر نزل المواهيب من السبعة و كان جراً لهم وقد شاهد الحفاوة و الأكرام فقال يثني على عايد وراضي وابن صلال من رجال الموهيب فيقول :

يا حسين خط ملطفات المكاتيب = يوم انتوينا لدرانا مشرقيني
خطه وكزه يم نزل المواهيب = سلم على الغياب والحاضريني
جينا لهم بالصيف وقت اللواهيب = يوم انتوينا لجوهم حايليني
جينا لراضي قال الماء تغاريب = نبغي نمون بغيبة الطيبيني
ووردني المنعور مشكور بالطيب = من علم ابن صلال يا ما يجيني
وقطنا حتى صار شلع المناسيب = اليا ما لمحنا سهيل فوق البطيني
عايد يجينا بالعلوم التعاجيب = يقول عساكم دوم مستانسيني
لو أبي أعذرب ما لقيت العذاريب = تقل على المعروف متعاقديني
أطلب من اللي يطلبه نوح وشعيب = عسى المطر بديارهم كل حيني
مقدمهم أبو طراد سو الأجانيب = شره على اللي لشرهم مشتهيني


 

.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.