من شعر محدى بن فيصل الهبداني


من شعر محدى بن فيصل الهبداني
الراوي عبدالله بن دهيمش بن عبار


اما الشاعر محدي بن فيصل الهبداني من الفضيل من الجعافرة من ولد سليمان من عنزة فقد أورد الأمير محمد بن احمد السديري رحمه الله جل قصائده في كتابه أبطال من الصحراء ولكنه لم يتحاصى على جميع ما قال محدة وقد تزوج محدة وأنجب ولده خليف ولكنه توفي وانقرض نسله والبقاء لله وكان لمحدى صديقين من الجعافره هما حليس ابا النعم وحيزان الأركع ومن قصيدة أوردها الأمير محمد سقط من أبياتها قوله :

من مطلع البيضاء لمغيب شمسي = ما هم بنزال الوبر والطياني

وأبيات اخرى لم يوردها الأمير محمد من قصيده أخرى منها قوله :

يا خونتك يا حليس تركم سويين = لعرض بي الميلاح حطيتم اشذاب
رموا غضبنا يم زبن المقفين = لاضاق سوق البربالخيل ضبضاب

وله قصائد كثيرة في مدح الشيخ جدعان بن مهيد مصوت بالعشا وابنه الشيخ تركي أنطوت في صدور الرواة فمن قصيده بالشيخ جدعان يقول :

يا دار وين مهدي الصعب يا دار = روحه على الموت المتاحي جلبها
جدعان لأفعال المشاكيل فسار = ماله حسب والناس ياكل حسبها

ومن قصائد محدى التي لم نجد لها تكمله قصيدة بأحد غزوات الشيخ تركي بن جدعان بن مهيد منها قوله :

حر قنص حر بكفة وصاده = وشال الخريشا من مشاريق عمان
الحر الأشقر يعجبك في هداده = لا هد صيداته جزيلات واسمان

ومن قصائد محدى التي لم تدون هذه الأبيات من قصيدة طويلة يقول :

لو المراجل تنقضي بس ساعه = كان اجتمعنا كلنا يالهبادين
الطيب يدرك بالكرم والشجاعة = لا شك ما قدروا عليه الرديين
 الطيب صبر وقو باس اوقاعه = والغانمة تعرض بكل الأحايين
الطيب بير ما احد قاس قاعه = والمرجله ما تنوصل غير باثنين
سيف شطير الحد صلب القطاعه = ومنسف يقلط للضيوف المجيعين
ومن غر من هذا يسوق الرتاعه = لو هو عريب الساس ينعد مسكين

ومن شعر محدى بن فيصل الهبداني الذي لم يدون هذه القصيدة على قافية أحد قصائد كنعان الطيار المثبته في هذا الكتاب يقول محدى يسند على حليس أبا النعم الجعفري :

يا الله يا فراج يا والي الأفراج = رزاق بالأسباب عمي الدواريج
يا رازق القاع المحيلة بوداج = غر المزون تودج الأرض توديج
تودع نواوير البختري له أنواج = يشوق عساس الضحى بالتداويج
يا حليس كان انك على الربع نهاج قل وش بلاهم صوبوا يمنا الهيج
جتنا من الأدنين مخلين الأسراج = مروين حد مذلقات المزاريج
عالوا علينا عيلة مالها أصواج = عنا يسدون الفرج والمناهيج
غدالهم مع فجة النور صرناج = دهم القضايا من العلوم المهاريج
قلبي زعول من المحسة إلى لاج = ماني من أصحاب القلوب المناعيج
ولا يقبل العوجا حذا ولد هلباج = يصبر إلى داست عليه البوابيج
يا حليس علات البلاوي لها علاج = ما يلتقا بدار المذلة مباهيج
والسيف لولا العوج ما ظن ينعاج = ينعاج للحق المعاوج إلى عيج
أما تحثون الركايب بالأدلاج = ولا صبرتوا والغضب له تواهيج


.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.