قصايد للشاعر علي بن علي الصويلح


قصايد للشاعر علي بن علي الصويلح


قصائد لشعراء معاصرين مسنده على عبدالله بن دهيمش بن عبار


قال الشاعر علي بن علي بن صويلح هذه الأبيات يسند على عبد الله بن دهيمش بن عبار :

يا أبو مشعل تعبت وضاع فكري و الضمير أحتار = أخاف من الفشل يا عارف الديرة و أهليها
و ألى راع فكري قلت قضيتي من دونها معوار = يفك النايبات ويلحق أولها لتايها
ما هوب ضعيف نفس يقضي اللازم و يا طأ الحار = ولا يأخذ عليوم اللي رديات هقاويها
أبو مشعل معه علم يدرس قاصر الأفكار = يشير و يستشير و حاجته بالنفس يقضيها
إلى دارت علوم الناس قالوا ما عليه اغبار = تصاريفه ما احد يقدر يقول و يعترض فيها
إلى وكلته على القالات ما عاد للحسوفه كار = مثل ما قالوا أرسل نادر و للحال يشفيها
ولا أنا بمتحسف يوم أني قدمت أبن عبار = طبيب للمعاني كل ما تشكي يداويها
يا أبن عبار زدني من علومك وفدني = أنا من أي الطوايف و أي نزل أنتمي له
لعل الشر عنا يندفع و الخير يدني = نعرف ربوعنا و من وين صرنا من قبيلة
كل ما جيت واحد عن حدوده طردني = و كل من أنتسب له قال نبغي دليله
و عندي أكبر قضيه كان رجل نشدني = من نشد قلت مدري و الله اللي اشتكي له
أقول أندفع عني يا فتى ثم عدني = عساي القا مفاتيح الفرج ولا بديله
مع الميمون أبن عبار عليم قد وردني = هو المركا الوحيد و هو مدى راس الحصيله

وقال أيضاً علي الصويلح هذه القصيدة يسند على عبد الله بن عبار :

سلام لأبن عبار ما طار من طيره = و ما هل من وبل السماء من تماطيره
تفكركت من يقضي لزومي و حاجتي = و لا شفت منهو ينطح الموجبه غيره
انا يا أبو مشعل جيتكم خاطرٍ لك = كما أنك تعرف الحلم حله وتعبيره
أنا شايع ضيعت أهلي في أول الزمن = كما ضيعت اللي ضاع و أخلف مضاهيره
أنا من رجال بالذكر تنطح القنا = هل الشرف ولا من متيه مغاتيره
يقولون لي أن صح بالذكر دهمشي = و أنا أقول أبن عبار نرضى بتدبيره
من اللي يحلوم المشاكل إلى أوشكت = من الناس ولا اللي يجولون في الديره
إذا قال لك علم في الأنساب فأقضبه = ترى ما أحدٍ يقدر يصوّر تصاويره
يعرف الجدود البالية في أول العرب = يجيك بعلوم الأصيلين والجيره
أول تقول من الكبرى وقومهم = و أنا اليوم مني ضاع فكري من الحيره
و أنا ضيفتي ما جيت أبي زاد كله = أبي منك معلوم عن اصلي و تغييره

وقال علي بن صويلح أيضاً هذه القصيدة يسند على عبد الله بن دهيمش بن عبار :

يا ابن عبار زدني من علومك وفدني = من أي طارفة وأي فريق أنتمي له
لعل الشر عنا يندفع و الخير يدني = نعرف اربوعنا و من وين صرنا قبيله
إذا جيت القبايل قلت هذا طردني = و إذا جيت الحواضر قيل هات الديله
و اذا جاني من أقصى الناس رجل نشدني = ما نفيده بعلمي و الله اللي اشتكي
له قلت عني تبعد ثم بعدين عدني = عساي القا مفاتيح الفرج ولا بديله
مع القرم أبن عبار علمه وردني = هو المركا الوحيد و هو يجيب الحصيله

وقال أيضاً علي بن صوليح هذه القصيدة يسند على عبد الله بن عبار :

يا أبو مشع لوفيت و زاد فضلك عليه = يوم دليتني و أنا عن الدرب عايل
أشهد أنك وفي و من رجال وفيه = ينطحون الجموع و يحملون الثقايل
ضيعتي لا تعتبرها عليه خطيه = تايه الدرب يشند لين يلقا الدلايل
و أنت دليتني و اللوم صار كله عليه = صرت بين الجميشي و النتيفي أصايل
ضيعتي يا عريب الجد ما هيب سيه = بين هذا و هذا كلها أولاد وايل
يحتمون الوسيق و يحتمون الرعيه = الكبرى أن كانه داهم الضد صايل
و الجميشي إلى ضيع خوي خويه = و ألتقا الجمع منهم و درجن المحايل
و أنتخي كل منهم عزوته و ايليه = قصروا شنب اللي ضدهم صار طايل
يا بو مشعل حماك الله من كل سيه = كل فعل يا أبو مشعل يجي له دلايل
أكمل السالفة و تفوز بفوز الأوليه = أرفع العليم حيثك من رفاع الحمايل

وقال أيضاً علي الصويلح هذه القصيدة يسند على عبد الله بن عبار :

يا ابن عبار افدني و أجتهد بالأفاده = عطني العلم لا تكن الأفاده عليه
يوم غيرت رايك و استأنفت الأراده = جعل منتاب لاقي زلة داخليه
أول الوقت قلت عندنا لك شهاده = قلت من أهل الشرفا رجال الحميه
موردين الرماح لهم مع الضد عاده = ياخذون الحقوق ولا يبون الخطيه
عقب علم صدرنا به تشتت ابداده = ما ضهرت بنتيجه رد علم عليه
اجمع العلم كله ثم عطني و كاده = لا تجامل ترى الهفوه تحوس القضيه
مرجع العلم عندك و الصلاح وفساده = لاقني بالنتيجة يا خليف واليده
الجميشي وسفه مجفر في اغماده = ولا يهون النتيفي كلهم وايليه


.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.