قصة العقيد جلغان بن عرنان الجدعي


قصة العقيد جلغان بن عرنان الجدعي
الراوي عبدالله بن دهيمش بن عبار


وهذه أبيات لرجل من أحد القبايل كان مع أبل جماعته فغزاهم العقيد جلغان بن عرنان من العرنان شيوخ قبيلة الجدعة من الفدعان وأخذ الأبل وأمسك بالرجل الذي مع الأبل وقال له سوف أعطيك أبلك وأطلق صراحك وتعاهدني أنك ما تخبر القوم الا بعد ثلاث أيام فعاهده الرجل واعطاه أبله ورجع إلى قومه وذهب جلغان بالأبل وعندما وصل الرجل إلى جماعته أراد أن يخبرهم بطريقه لا تنقض عهده الذي قطعه على نفسه فجلس بمجلس شيخ القبيلة وتناول الربابة وقال أبيات لينبه جماعته بما حل بهم ولكنهم ما انتبهوا لما قال وهذه الأبيات التي قالها : ‏

عزالله أني مجتهد بالنصيحة = وأقول فكوا ذودكم جاه جلغان ‏‏
راعي البويضااللي ركابه مشيحه = تلقون جل الذود عند أبن عرنان ‏
بوق العهد يا ناس عيب وفضيحه = صكوا عليها وايتناخون فزران ‏
خوذوا كلام العلم جاكم صحيحه = غنى على قطعانكم كل ديقان


.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.