قصيدة للشاعر خلف بن سعود الثبيتي الخمعلي


قصيدة للشاعر خلف بن سعود الثبيتي الخمعلي


قصائد لشعراء معاصرين مسنده على عبدالله بن دهيمش بن عبار


وقال الشاعر خلف بن سعود الثبيتي الخمعلي هذه القصيدة يثني على عبد الله بن دهيمش بن عبار :

يا مودين الرسايل لي رساله = من شمال البلاد لعاصمتها
فوق جيب مطلعينه من وكاله = مرسلينه للديار و ناحيتها
سلموها كف كساب الجماله = سلم الله كف يمنا سلمتها
قولوا أني مثل واحد من عياله = تاج راسي من ارقبتي و الحمتها
بالأضافة للمخوه و الزماله = و الدليل أن المشاعر حافظتها
أتذكر وش مضالي وش مضاله = عنبره و الذاكره ما ضيعتها
أفتخر به كل ما يعرض مجاله = و الجال تنوب عنها سامعتها
الحميا و الشهامة و الرجاله = صدر أبن عبار موقع مكتبتها
من يخبرني متى شدت رحاله = للمداين و العلا و مشاهدتها
كل أبونا ننتظر شوفت خياله = و المدينة و الرياض مسجلتها
الغيور مواجه الواجب لحاله = والقبيلة قايم في نايبتها
حملها من دون غيره جاء وشاله = معلن حبه لها ومصادقتها
لا جفل خطو المثبر من اظلاله = بان راسه يوم حامي معركتها
كيف ما أغلي حضرته وأقرأ مقاله = وأحترم ذيك الرموز وترجمتها
وايلي ما بين أبوه وبين خاله = هو حلات الوايليه وأثمرتها
أقسط الشعار من دور الجهاله = قايم بغيابها ومقابلتها
والدليل أنه غيور بكل ماله = والحقيقه تنوخذ من سابقتها
تفتخر كل القبيله في افعاله = يوم سجل باديتها وحاضرتها
قال ذاك من الشيوخ ومن سلاله = وذاك من خلف البيوت ومن تحتها
يمكن أنه لولا ذاك العلم قاله = لو زعلنا ما عرفنا خاتمتها
مركز الشعار يكفي عن سواله = ما سمعنا باللي الأضداد ازعلتها
رحم الله راس أبوه وطاب خاله = طيب ريح الورد من عرق شجرتها


.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.