قصيدة للشاعر فريح ضاهر العبدلي


قصيدة للشاعر فريح ضاهر العبدلي


قصائد لشعراء معاصرين مسنده على عبدالله بن دهيمش بن عبار


قال الشاعر فريح بن ضاهر العبدلي هذه القصيدة يسند على عبد الله بن دهيمش بن عبار :

يا راكب اللي ما يوصف على الزد = ولا ورد اليابان مثله وزيه
جمس حمر ما طق قيده ولا كد = توه جديد و لا مشى كود ميه
آخر مديل و من حفيزه مورد = من معرضه مجيوب يا سعود ليه
رهن الإشارة واقف لي و مسعد = فوقه غلام ما يهاب المنيه
من عندنا يمشب مع الفجر و أيعد = مثل الصواعق يوم تسمع دويه
يحمل جواب من ضميري مبند = لقرم صميدع من خيار السميه
للقرم أبن عبار ملزوم يقصد = الوايلي ساس الوفاء و الحميه
اللي بنا للطيب قصر مشيد = قصر رفيع و ثابتات بنيه
من عزوة يثنون بالموقف الجد = ربع على الطولات تورد دليله
متوارثين المجد جد وراء جد = تاريخهم معروف كنه طميه
هذا الصحيح و كل شي موكد = غصب على الزعلان ميه بميه
و الله على ما أقول يعلم و يشهد = ولاني بهلباج علومه رديه
و من بعد هذا سلم الخط و أقعد = وصل لأبو مشعل سلام و تحيه
وقله رفيقك يا فتى الجود مجهد = مظلم سماه و علته به خفيه
سبايب اللي بيننا و بينهم حد = طال انتظاره يا زبون الونيه
أفزع لنا يالقرم يا ترثت الجد = عجل على المحروم و عينه شقيه
و أنت الذي تعبا لمهمات و أعقد = و أنت الذي يا القرم يلحق خويه
و أنت الذي بالضيق تفعل و تسند = أفزع لنا يا شوق رادع اشفيه
و أنت الذي يا مسندي تورد العد = و أنت الذي دايم عزومه قويه


.
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.