198 يعطيك في الحسنى ندوات ودروس

198


بيت القصيد 198
يعطيك في الحسنى ندوات ودروس = ويصرف لك الاخلاق من راس كمه
إن عاف ماكن الطمع فيه مغروس = وان طمع في حاجه نسى ابوه وامه


البارحة.. من ضيقه الصدر محسوس = غابت علي الشمس في راس قمه
رجلي على جمره و كبدي على موس = عامين و الثالث على آخر متمه
صديت عن وادم به الحبل ممسوس = وعن وجه بن عمٍ يهين بن عمه
ادري بمسيري عكس والدرب معكوس = وادري ان سلاح الداب نابه وسمه
ما قلت جعل الروس تفدا لها روس = اقول وجهٍ تمدحه لا تذمه
ماكل جاسوس بسميه جاسوس = لو نعرف اللي كلفه بالمهمه
لكن بيت النمل والذر والسوس = ماهو بيت اللي كبيرٍ معمه
الناس نبت بروسها ريش طاوس = تفاخروا لين انكر العبد عمه
تنومسوا في شي ماهوب ناموس = مثل الصلاة اللي على غير يمه
اللي معه دفتر سنادات وفلوس = ويرهن مقابلها كرامه وذمه
يعطيك في الحسنى ندوات ودروس = ويصرف لك الاخلاق من راس كمه
إن عاف ماكن الطمع فيه مغروس = وان طمع في حاجه نسى ابوه وامه
ما نوس يا لوادي و لا انته بما نوس = مهم ولا فيك حاجه مهمه
اللي على جالك يصيدون جاموس = واللي وراهم ياكلونه بدمه
ذيابتك نجسه وفيرانك نجوس = وإن طحت بين يديه وداك فمه
أصنام تبنيها نصارى وهندوس = على قبور الانبيا والائمه
يا مملكة صدري من القوس للقوس = من لا يهمك لا تشيلين همه
جد الولد منحوس وابوه منحوس = جا من ظهره وقال لبليس سمه
اهون علي اعيش منفي ومحبوس = ولا ينبعث ريح الخيانه واشمه
ماني بدايم رايق اخلاق وهجوس = وإن ما ضويت بكارثه جبت امطمه

الشاعر مدغم أبو شيبة


.
الوسوم:
جميع الحقوق محفوظة © 2016 الراوي – سالفة وقصيد.